الحب هو منبع السعادة ومرفأ الأمان، هو بحر لا ینتهی ملیء بالغ...

الحب هو منبع السعادة ومرفأ الأمان، هو بحر لا ینتهی ملیء بالغموض والأسرار هو طفل یعیش فی أعماق کل شخص فینا فلولا الحب لإنعدمت الحیاة وفقدنا القدرة علی التناغم والتعایش .

الحب هو سر القلوب وسبب لنحیا حیاة دافئة تغمرها الألفة ویلفها الأمان وتغلفها العاطفة . الحب تماما کقالب الحلوی ألذ ما فیه أول قطعة فیه فهی تبقة ذکری تخلد فی الوجدان . الحب هبة من الرحمن أودعها فی قلوب البشر لتعم السعادة وینتشر الصفاء والأمان . الحب کغیمة سماء صافیة فی یوم ربیعی ملون تأرجحنا بین الواقع والحلم وبین الحقیقة والخیال . الحب هو أجمل ما فی الوجود إن کنا سعداء ، وإن احتلّنا الحزن فسیرمینا الحب بنهر الآلام ومنبع الأحزان ، یجعلنا نطیر ونبحر فی رحلة لا نعلم إلی متی ستنتهی بنا وهل ستکون نهایتها سعیدة أم لا . الحب هو أسمی المشاعر الإنسانیة علی الإطلاق وأرقاها فی الوجود . وفی أیامنا أصبح الحب کعملة نادرة الوجود لا توجد إلا فی قلوب صافیة تشع أملاً ودفئاً تماماً کماسة ملأ بریقها الأرجاء . الحب فی أیامنا بات ینبض من أطراف الأصابع لا من القلب والوجدان ، الحب فی أیامنا غاب عن أکثر القلوب التی کستها الغبار وباتت مع النسیان . الحب فی أیامنا یفتقد الکثیر بل قلوبنا هی التی تفتقد معنی العطاء ، معنی النقاء ،معنی التسامح ومعنی النقاء والإرتقاء بالمشاعر . ولقد کثر الحدیث فی الحب وکثرت قصص العشق والهوی وحکایات وأساطیر ما زالت تروی إلی یومنا ، قصص حزینة وأخری کللتها السعادة وأخری فی غیابات النسیان . ولکن الحب الأصیل سیبقی صداه خالداً لمدی الزمان . کم جمیل أن نشعر بالحب وأن یتجسد فینا بأنواعه الکثیرة ، حب الشریک ن حب الأم لطفلها ، حب الوطن ، حب الأسرة ، حب المجتمع ، الحب بأنواعه ... لا بد من إعادة الحب إلی قلوبنا ولمن حولنا فالحب یحتاج للفتة صغیرة ، لدفعة إلی الأمام ، وربما لوردة حمراء نقدمها لمن نحب ن لکلمة صادقة تخرج من القلب کالسهم تصیب ولا تخطئ ، للمسة حنان صادقة وهی کفیلة بتفجیر ینابع من الحب ، لإحساس صادق یسمو فی اعالی السماء ...حینها ستنبض قلونا حبا وستعزف أوتارنا شوقا لن ینتهی وسیمتلأ الکون بأجما الأحاسیس والمشاعر . فحیاة بدون حب کحدیقة بدون أزهار بدون ماء وقلب خاوی من الحب کصحراء مقفرة تنعدم من الحیاة .

دانلود نرم‌افزار اندروید ویسگون دانلود از بازار